رواية: ~~سأكون دائما معك ” البارت 3 “

1111

أريد أن أكون رجلك …أنا متلهف جدا لحبك

أريد أن أكون رجلك…سأحصل عليك راقبي وحسب

لما تجعلين قلبي يخفق ؟

تماما كما طلب أبي من أمي الخروج في موعد ؟

أيجب على كتابة رسالة لك

ماهذا؟  أصبحت كالغبار أمامك

لماذا تجعليني أغضب وأفقد أعصابي

أنا جاد ولكنك جعلتي مني خاسرا يتشاحر معك 

لما اهتم بك كثيرا ؟

أنت تجعلين رجل ناضج يتصرف كطفل صغير

لكني سأغير الأمر

من كون مجرد نعرف بعضنا البعض الى كوننا عشاق

أصاب بالقلق 

من أنت ؟ هل أنت بهذه العظمة ؟

تمسكي بي جيدا قبل ان أقبلك … قبل أن يدعك قلبي ترجلين

لما تجعلين قلبي يخفق ؟

فتاة سيئة جدا من الخارج ، واشد سوء من الداخل

إذا خسرت شاب مثلي ستندمين على ذلك 

أعتقد أنك تتنفقدين رسائلك لكنك لا تضغطين على زر الارسال

يظهر عندي أنك رأيتي رسائلي ، هذا يجعلني أتضايق حقا

لربما سأشتري جهاز ملاحة …استمر بمحاولة أغرائك …تبات أملكه وصدق أملكه

الشي الوحيد الذي لا أمله هو جمالك 

أصاب بالقلق 

من أنت ؟ هل أنت بهذه العظمة ؟

تمسكي بي جيدا قبل ان أقبلك … قبل أن يدعك قلبي ترجلين

أريد أن أكون رجلك

لما لا تعلمين بمشاعري أتجاهك ؟

حتى وأن تجاهلتني ،،وحتى أن تصرفتي ببرودة ،، لا استطيع أخراجك من عقلي 

أريد أن أكون رجلك

ساصبح رجلك فقط راقبي ،، كي يستطع قلبي ملامسة قلبك ،، ساتي اليك الأن

نور apov

“عندما تكون خطوات حبك الاولى هي أنشغال التفكير به ، التانية هي عدم التوقف بالتفكير به ، إذا فأن عقلك ملئ بها تماما ، ولكن

ماذا عن قلبك ؟؟ “

كانت تجلس في كافتيريا الجامعة ، بجانبها الطعام موضوع دون لمس ، جلست بجانبها

سام : ماذا تفعلين ؟

نور : أه أكاد أن أموت ولكن لماذا لازلت تحملين هذه دمية معك في كل مكان

سام : أبدوا ظريفة به  ولكن مابك ؟

نور : تعلمين بان الامتحانات قريبة

سام  بانزعاج : لماذا تذكرين هذا الان؟

نور : لدى أخبرنا الأستاذ سونغمين بمسابقة تساعدنا على حصول على درجات مساعدة

سام : هذا جيد

نور : أنا قلقة لا يوجد في أعقلي أي أفكار لتصميم عقلي فقط منشغل التفكير بها

سام : بمن ؟

وضعت راسها على طاولة بأحباط بينما سرقت الاخر من بعض الطعام التي كان أمامها

نانا : يا فتيات

نور : ياا اخفتني

وعادت لتضع راسها على طاولة

نانا : مابها ؟؟

سام : لحظة أعاقة نفسية لا تقلقي ستعود بعد قليل ، لماذا ترتدين ملابس رياضية ؟

نانا : كنت أشتري بعض الماء والأن سأمارس القليل من الركض ، أركما لاحقا

سام : ركض !!! منذ متى ؟

أجابتها وهي لاتزال تحشر راسها بالطاولة

نور : أنه مينهو

سام : أه صحيح ، يااا ارفعي راسك هل وقعت في حب الطاولة ؟؟ ياا صحيح تتذكرت كيف كان موعدك مع تايمين امس ؟؟

رفعت راسها باحباط يحيط بها

نور : لا شي فقط شاهدنا فيلم

سام : لا شي فقط فيلم

نور: أه أجل

سام : هل تعتقدين أنه معجب بك

نور : ماذا ؟؟

سام : أقصد لماذا دعاك أنت من بيننا ؟ لماذا ليست ماني أنها قريبة منه أو أنا ؟

نور : ولماذا أنت ؟

سام بمكر: فقط أنا ههه

نور وهي ترمي عليها كتابها  : أذهبي وأساليه بنفسك

ألتقطات الكتاب وهي تضحك

سام : أنتظري هل هو من يشغل تفكيرك ؟

رفعت راسها وهي تجيب

نور : لا

سام : هل أنت مثلا تفكرين ب

نور : اجل

أجابتها مع هزة راس مرافقة

في الناحية الاخرى

كانا يركضان معا

مينهو : إذا لم تفعل شي ؟

تايمين : لقد كان فيلم جزئرة الطعام ، ماذا تريد مني أن أفعل سوى مراقبة ضحكاتها

مينهو : هههه جي بي خدعك تماما

تايمين : سأقتله عندما أراه ، مابك ؟

مينهو : أنا فقط أشعر بالانزعاج

تايمين : من ماذا؟

مينهو : كيم نانا تتبعنا

تقدم وقابله

تايمين :إذا سأتركك وأذهب الى اللقاء هيونغ

لوح له وركض بعيدا عنه

مينهو : أيشش ذلك الاحمق أه تبا

أخد يسرع في خطوات ركضه حتى لا تلحق به ولكن

نانا : مرحبا

اجاب دون نظر لها

مينهو  : اهلا

نانا : ماذا قالوا عن ملف ؟

مينهو : اي ملف ؟

نانا : ملفك رياضي التي كنت سترسله لاحد وكلات الرياضة

مينهو : لم يجيبوني بعد

تقدم عنها

مينهو : سأذهب لدي تدريب الان

وقفت في حيرة من أمرها من تصرفه الجاف معها ، قبضت على شفاتها قهرا لتذب عيناها

 ، كان يراقبها منذ أن بدأت ركضها كعادته توجه نحوها ما أن غادرها محطم قلبها

لوهان : مالامر؟

أبتسمت بجفاف

نانا : لا شي

لوهان : هل كنت تركضين ؟

نانا : أجل ، أعتقد بأن الامر سيكون جيدا لي ، ساذهب الان

لوهان : أه أراكي لاحقا

تقدمت عليه لتسبقه اخد يراقبها حتى لحظ شي سقط منها ، توجه بسرعة نحو وهو ينطق باسمها

لوهان : نانـــــا

أمسك ذلك الغرض بيديه ولانها لم تجبه فقط غادر به

في الناحية الاخرى

في : مرحبا

سام : ياااااا هل لديك جهاز تتبع ؟ كيف عرفت مكاني ؟

جلس بجانبها بسرعة

في وهو يبتسم: أنه قلبي أوو طعام سأتناوله

وضعت راسها على الطاولة بانزعاح بينما الاخر لم تستطع الا الضحك

نور : هههه ههه اه هذا ماكنت أحتاجه

سام بانزعاج : هل أنت تضحكين ؟

رفعت كتفيها بعدم مبالاة

رن هاتفها فجاة لتنتبه

سام : ماذا ؟

نور : أنها رسالة أه يقولون بأن مسابقة تتعلق بتصميم ملابس للفريق الراقص

نظرت لهم

نور : ماذا يقصدون ؟

في : أه سيكون لدينا أيضا مسابقة بين راقصين ، لقد تم تجهيز الفرق ، أعتقد بأنهم يقصدون بأنكم ستصممون ملابس لنا

سام : مسابقة رقص  لماذا  ؟

في وطعام في فمه : أنه مشروعنا للحصول على درجات دعامة ، يجب علينا تقديم أفضل أداء للحصول على درجات جيدة

سام : وكيف تؤدي أنت به ؟

في : بكل طاقتي ، دائما أكون أنا الافضل لأني لا أحب الدراسة ، إذا تحصلت على أعلى درجة به فأن لن ادرس

أكمل كلامه برسمة أبتسامة مضحكة

سام : أه هذا مخيف ، ماذا عنا هل سيكون لدينا شي كهذا ؟ أه لا أشعر بالارتياح لهذا

نور : أنا سأذهب يا رفاق لمعرفة مزيد من معلومات ، أرائكم لاحقا

في الناحية الاخرى

كانت قد خرجت من مدرجات الدراسية في حالة هسترية من الغضب ، شاهدتها وهي تتصرف بغرابة

كيم هتشول : مابك ؟

ماني : سأجن ، أنا سأجن

كيم راتشيل : لماذا ؟

ماني : سيجعلوني أقوم بكتابة مقالة على النادي الرياضي

ضربت رأسها بقوة

كيم راتشيل : أيشش على هذا كنت هكذا ؟؟ أه

ماني بطفولية : أووني أنا لا أريد فعل ذلك ، أنت لا تعلمين أن أكتب مقالة على مجموعة من الحمقى لا أريد ذلك

كان يتجول بهاتفه ماأن رأها واقفة حتى توجه بسرعة نحوها

هيونغ شيك : ياا كيم راتشيل، هل سمعت الخبر ؟

كيم راتشيل : اي خبر

هيونغ شيك : أنت لم تسمعي أليس كذلك!؟ حسنا هذا جيد

تقدم ليغادرهم ولكنها أمسكته من شعره وأعادته لمكانه

هيونغ شيك : أه مولم أتركني

كيم راتشيل : أي خبر تتحدت عنه

هيونغ شيك : ياا

كيم راتشيل : فقط قول

كيم راتشيل : كيم هتشول سيتزوج

أكتسح جسدها شعور صدمة لتنفك أصابعها من شعره ، وليصبح جسدها بارد وعقلها رامد

هيونغ شيك وهو يرتب شعره : لم يخبروك بالامر ؟

نفت ما قاله بتحريك راسها بصدمة ، بلعت ريقها بصعوبة وهي تتذكر أخاها ، بدون اي أفكار ركضت بسرعة

هيونغ شيك : ياا الى اين تذهبين

ماني : أتركها تذهب

كان قد خرج من أمامهم ليقدما له التحية ، وتقدم ليلحق بصديقه

سونغمين : هل سمعت بالخبر ؟

دون أن يلتفت له أجابه

ليتوك : اجل

سونغمين : كيف حدت هذا ؟ هل أخبرك بشي ؟

ليتوك : والده أجبره

سونغمين : هل رضخ لرغبة والده ؟

ليتوك : لأول مرة أجل

توقفا عن المشي لمقابلتهم

جي بي و جي ار : مرحبا

أنحنيا الأتنان بأدب بالغ

ليتوك : الى ماذا تخططان ؟

جي بي بابتسامة : لا شي سيدي نحن مشغولان

ليتوك : مشغولان

جي ار : بالسابقات يجن أن نحرز مركز الأول

سونغمين : كي لا تتدرسا

جي ار : بالتاكيد ههههه

ليتوك : أه عليكم العمل بجد من اجل هناك الكثير من المنافسين الاقوياء

جي بي : لا تقلق سيدي نحن الأفضل وأت تعلم

ليتوك : أعملا بجد

فسح الطريق لهما ليمر وهما في اشد الاحترام

جي بي : يجب علينا الفوز بالمسابقة مهما كلف الامر

جي ار : لا تقلق انا اتدرب بجد

سام : على ماذا تتدربان ؟

جي بي : على المسابقة يجب ان نكون بالمركز الاول

سام : كم هذا مخيف كل الاقسام به هذا نوع من مسابقات ماذا عنا ؟

جي ار : ألم يعلن قسمكم شي

سام : لا شي

في الناحية الاخرى

كانت تقف أمام الباب تنتظر خروجه بلهفة من غرفة التدريب لا تعلم ما جعلها تتجه لتقف هناك   ، خرج لتتجه نحوه بسرعة

نور : مرحبا

دونغهي : أه أهلا

نور : هل سمعت بالخبر ؟

دونغهي بعدم مبالاة : أي خبر

نور : سأكون مصممتكم بالطبع لست وحدي ولكن ساصمم لك زي بنفسي مارائك

دونغهي وهو يتجهلها : لا يهم ، ساذهب

وقفت باستغراب على تصرفه  وضح على ملامح وجهها ، وسمع من دقات قلبها غير منظمة

نوربأحباط : مالذي حدت له ؟

” عندما يكون عقلك مشغول بشخص أنا حقا لا أجد تفسيرا لهذا ، ولكن عندما يكون قلبك مشغولا باحد أعتقد بأن هذا مايسمى الحب

ولكن لا أريد أن يكون حبي من طرف واحد ، حتى عند مرور الأيام على معرفة بعضنا أنا أصبحت أهتم به بشكل غير طبيعي

بشكل جعل عقلي يشك بتصرفات قلبي نحوه وكان سؤال دوما هل أنا أحمل له هذا النوع من مشاعر أتجاه “

كان ينظر لتصرفات صديقه الباردة وهو يقف بعيدا عنهما ، ما أن هم بالمغادرة تاركا أياها حتى حمل حقيبته وتوجه نحوه

انيهوك : مالذي حدث لك  ؟ لماذا كنت هكذا معها

دونغهي : لا أعلم

انيهوك : ألست معجبا بها

دونغهي : أنا خائف ان تكون مشاعري من طرف واحد

انهيوك : أنا لا أعتقد ذلك ، حتى إذا خرجت مع تايمين ألم تسمع ما قالته سام لقد خرجت معه كصديق وليس موعد ، ولكن إذا أستمريت في معملتها هكذا أعتقد بأن

صداقتهم ستتحول الى حب ، لذا فكر في أمر

غادر صديقه بعد أن ألقى كلماته على مسامعه ، ليجعل افكار عقله تتببعثر ودقات قلبه ترتجف

في الناحية الاخرى

كانت تجلس بضجر في أحد كراسي ، تفتح وتغلق هاتفها لعل يجيب شي من فضولها بشأن مسابقة

كان في نية الوصول الى غرفته ولكن ما أن شاهدها جالسة حتى توجه لها

شوون : هل هذا القدر ؟

رفعت راسه لتراضي صوته ولتتفاجى عيناها من جمال القدر عندما يجمع بين شخصين غربين مرة أخرى ، وقفت له أحتراما ،رغم كونها بعيدة تماما عن هذه التصرفات

سام : أوو شوون _شي

شوي شوون : هل تتذكرتيني؟

سام : بالطبع وهل أستطيع أن انسى شاب وسيم مثلك ولكن أنتظر هذه حقيبة هل أنت تدرس هنا ؟

شوي شوون : أه أجل لقد غادرت لامريكا قبل شهر والان عد

سام : كم هذا مثير هذا يعني أني سأراك دائما

شوي شوون : بالتاكيد

كانا لا يزالان تتملكهم المحادتة عندما شاهدتهم معا ، تقدمت لهم بحزم يخطف أعين صديقتها

نانا : ماذا تفعلان ؟

شوي شوون : او كيم نانا اه لقد ازددتي جمالا

نانا بحزم : لا انا جميلة منذ نعومة أظافري

شوي شوون : بالتاكيد لم تتغيري

لثواني من صمت صدر صوت من خلفهم

لي سونغ : أووبــــــــــــــــــــــا

نظر تلاتتهم نحو مكان صوت ، لتشع منه فتاة جميلة منظر وأنيققة الملبس

ركضت نحوهم بسرعة

شوون : او اتيتي

لي سونغ : اجل ، او مرحبا كيم نانا

كيم نانا بعدم مبالاة وهي تجلس بجانب سام : اهلا

شوون : لي سونغ هذه سام

لي سونغ : اجنبيه مرحبا

سام : اهلا

لي سونغ :هل تدرسين هنا ؟

سام : اجل

لي سونغ : هذا رائع إذا سنلتقي انا ادرس التصميم هنا

سام : اه

شوون : أعذرونا الان سأذهب لروية غرفتي

لي سونغ : ساتي معك

شوي شوون :  ولكن لا يمكن للفتيات الدخول ، يجب أن تذهبي لمسكن الطلبات

لي سونغ : يجب أن أطمن عليك أولا

غادرا معا بشجار الأحبة بينما من بقت جالسة كادت أن تنفجر غيضا والأخرى كانت في رحلة ذهول مع ذاكرتها

التفتت لها بغضب ماتصنع

نانا: هل تعلمين من هو صديقك جديد ؟

سام بصدمة : لا تقوليها ، لثد تذكرت كل شي

نانا : هل نسيته ؟

سام : تماما ، حقا لم أكن أعلم بأنه تفس الشخص ، ماذا يجب أن افعل الأن ؟

نانا : لا شي لا تقلقي لن تغضب منك هي ليست بهذه الطفولية

سام : ولكن ماذا تكرهينه هكذا فقط من اجل راتشيل ؟

نانا : لا ، انا لا أكره أنا فقط أكره خطيبته ، شوون لم يترك راتشيل بل العكس صحيح

سام : راتشيل تركته

نانا : قبل 3 سنوات ، كلنا في ذلك الوقت كنا متعاطفين مع شوون فقط كنا ندرس معا في تانوية واحدة وكنا نعلم مدى تعلقه بها كان يحبها حقا

سام: ولماذا تركته ؟؟

نانا : ألان لا أحد يعلم السبب الحقيقي ولكننا نعلم مدى المعاناة التي عاشها بسبب  ترك راتشيل له

سام : كم هذا سي ماذا عن خطيبته الأن ؟

tumblr_mh6fcfDNZ21s1t2v9o1_500

نانا : هاهي صورتهم هذه التي ترتيد الجاكيت الاسود لي سونغ والدتها تملك اكبر مركز تجميل في كوريا وصاحبة متاجر سباو ،انها صديقة كيم راتشيل قديما ، كانتا دائما معا

سام : هذا مستحيل

نانا : لاي يوجد شي مستحيل في هذا الزمان صديق الامس عدوا اليوم ولا نعلم ماذا يحمل لنا الغد

في الناحية الاخرى

دون أنتباه لاي أحد دخلت تركض لمنزلها ، حتى والدتها لم تلتفت لها فقط تركض نحو غرفة أخاها

دخلت عليه دون استاذان لتجده يجلس على مكتبه منهمك التفكير

كيم هتشول : ماذا تفعلين هنا ؟

دخلت بسرعة نحوه

كيم اتشيل : كيف حدت هذا ؟

كسم هتشول : عن ماذا تتحدين ؟

كيم راتشيل : الزواج !!

هتشول : هذا ليس من شأنك

راتشيل : اوبا

هتشول : كيف خرجت من الجامعة في هذا الوقت هل سمحوا لك بذلك ؟

راتشيل : ماذا عن سوهي ماذا عنها ؟

هتشول : لقد تركنا بعضنا

راتشيل : لماذا هكذا فجاة حدت هذا ؟

هتشول : لماذا انت مهتمة بالامر هكذا اخبرتك ان هذا لا يعنيك والان اخرجي من غرفتي

راتشيل : ولكن انا

اوقف كلامها بصراخ عليها

هتشول : اخرجي

دون أن تتفوه بأي كلمة حملت مشاعرها الصادقة وقلبها الخائف وخرجت من غرفته ، بدأت تدب بمشيتها حتى تتقابل معها

سيدة كيم : راتشيل

دون أدراك منها بدأت بصراخ عليها

راتشيل : ألا يكفي قد دمرتم حياتي ستدمرون حياته أيضا

السيدة كيم : راتشيل عزيزتي

راتشيل : لا تتحدتي معي

رمت يديها وهي تقترب منها لتغادر المنزل وهي تركض

في الناحية الاخرى

كان يجلس على احد كراسي المسرح يعبث بهاتفه

هيونغ شيك : انا ساجن بسببها

مين وو وهو يجلس بجانبه  : ماذا تفعل ؟

هيونغ شيك : ابحت عن معلومات عنها

مين وو : عن من ؟

هيونغ شيك : سام

مين وو : كيف تفعل هذا ؟عن طريق الانترنت  هل هي شخص مشهور ؟

هيونغ شيك : لا ، قام جي ار بأغتراق كمبيوتر الجامعة وتصويه بهانفي استطيع ألقى نظرة على كل ملفات الطلبة

مين وو : ياا هل اخترقت حاسب الجامعة للبحت عن معلومات عنها هل جننت ؟

هيونغ شيك : توقف عن هذا فأنا لم أجد شي ذلك جي ار الاحمق

كان يمر بين ممرات الكراسي عندما شاهدهما لا يتدربان ،صرخ عليهما

وو بين : هل تقوما بالتدرب في خيالكما على مشهد

ما ان سمع صوت صراخه حتى وقف الاتنان بأرجل ترتعش

هيونغ شيك : سنسانيم

تقدم نحوهم وهو يضع يديه في جيوبه

ووبين : مالذي تفعنه ولا تتدربان على مسرحية هل تعتقدان باني سأعطيكم الدرجات هكذا ؟

مين وو بهمس : انت لا تعطينا أياها حتى إذا عملنا بجد

وو بين : ماذا قلت ؟

مين وو : لا شي أه تذكرت سنسانيم انت تعرف سام اليس كذلك ؟

نظر لصديقه ماأن ذكر اسمها بعد أن كان مهتم بهاتفه فقط

وو بين : ولماذا تسأل؟

وضع يديه على كتف صديقه

مين وو : هيونغ شيك معجب بها

وو بين بتفأجا: ماذا ؟؟

في الناحية الاخرى

كان يبحث عنها في كل مكان بالجامعة حتى وجدها تجلس لوحدها في احد اركان الحديقة ، توجه نحوها بهدوء وجلس بجانبها ، مرت لحظات دون أن ينطق ولا هي تتفت

دونغهي : أنا اسف

نور : على ماذا ؟

دونغهي : على تصرفي الفظ معك سابقا

نور : لا تهتم لاني لم اهتم بذلك

وقفت وهي تبتسم له

نور : ساغادر الان

امسك ذراعها بقوة

دونغهي بغضب : لا تتجهلني

أبعدت يده من ذراعها بقوة

نور بغضب : أنت قمت بذلك قبلا

دونغهي وهو يصرخ عليها : ولهذا أنا أعتذر ألان

نور وهي تصرخ : لا أريد أعتذارك

بحركة سريعة منه أمسك ذراعها ورمها نحو صدره ليجعل جسده يعناق جسدها وشفاته تعانق شفاتها

في الناحية الاخرى 

كانت تقف في منتصفهم على مسرح

سام : أنا لا أفهم مالذي تريدونه مني بالضبط

وو بين : ان تساعديهم في تمرن على دورهم مسرحي

سام : هيونغ إذا كنت نسيت أنا أدرس الاخراج لا تمثيل

وو بين : ولكن تمثيلك جيد أتذكرين عندما كنت تادين أمام خالتي أفضل أدورك

وبدا في تقليدها

سام : هيـــــــــونغ نيم

ووبين : إذا هيا هذا نص

قفز من على مسرح ليقف ويشاهدهم من أسفله

وو بين : هيا

بدا في تنقل عى مسرح وألاداء بطريقة درامية رائعة

هيونغ شيك  : الشي الوحيد الذي أريده هو أن تكوني بين ذراعي ، ألا يمكن حدوث هذا ، لم تمنعين أرجوكي فقط استمعي لكلماتي

كانت تنظر له بعجب

سام : واو  ؟

أبتسم بغباء

هيونغ شيك : شكرا ، انه دورك الان

رن هاتفها

وو بين : ياا أطفئ هاتفك

سام : أنا لست طالبة لديك انتظر

أجابت على هاتفها بين التلاتة في حالة فوضى مع بعضهم حتى أنهت هاتفها

سام : يجب ان أغادر الأن

قفزت من على مسرح للتتجه الى الخارج

سام : الى اللقاء يا شباب

ركضت بسرعة حتى وصلت امام قاعتها

جوهي : أين كنت ؟

سام : لا مكان

أخدت جوهي تنظر خلف سام بخوف

سام : ماذا ؟؟

ألتفتت الاخرى لتنظر

سام : هو لا يتبعني أليس كذلك ؟

جوهي : ليس هيونغ شيك ولكن أعتقد بأنه شي أخر

سام : لندخل الان هيا لنراء ماذا يريد هذا الاستاذ

في المساء

كانت كلتهما توضب أغراضها أستعدادا لنوم

جلست عى سريرها بضجر

سام : ه تصدقين هذا ، اقصد كيف يمكن أن يفعل هذا لنا ، أمتحان نظري أولا تم سيقوم بمنحنا فرصة لتحسين درجاتنا ألجميه يعطي فرصة أولا وهو يجعلها متاخرة

أليس هذا الجنون بعينه ؟!!

أنتبهت ألى التي لم تكن معها

سام : مابك ؟

نور : أه لا شي

سام : هل حدث شي معك ؟

نور : ليس شي مهم

تنفست صعداء وجلست أيضا على سريرها بيما الاخرى حضنت دميتها الغريبة

طرقت باب عدة طرقات ودخلت

سام : اوني

نور : هل كيم راتشيل عادت ؟

جوهي : أجل أنها نائمة

سام : لماذا أتيتي ؟

نظرت لها بغضب

نور :لا اخلاق لك اليس كذلك ؟

أبتسمت لها بغباء، بينما جلست ااخر بجانبها

جوهي : لازلت تحتفطين بالدميه

سام : أجل

جوهي : في حقيقة لقد فكرت كتير بشان هذا ولكن يجب أن أخبرك

نور : تخبريها بماذا ؟

جوهي : عن صاحب الدمية

بعدة عدة ساعات 

كان الجميع نائم وضوء القمر يعكس اشاعته على نافذة غرفتهم التي حملت في ذلك يوم الكثير من الخوف

الخوف من المجهول

 جلست على سريرها بقلق وهي تتذكر ما قالته لها جوهي

falsh back

جوهي : هذه الدمية تعود لطفل صغير توفى قبل مجئيك الى هنا بعدة ايام 

سام : ههههه أوني توقفي عن هذا 

جوهي : أنا لا أمزح ، لقد رايته في صباح ولكني أعتقد بأنه هنا من أجلي وبعدها بدات ألحظ انه لا يتعني بل يتبعك

نور بخوف : اوني أنت تخفيني 

جوهي : أنه يقول بأنك وجدي ادمية أمام بوابة الجامعة لقد كانت ملقاة هناك منذ فترة ولكنك أنت فقط من رأها 

سام : اوني الامر لم يعد ممتعا توقفي عن هذا 

جوهي : لماذا تعتقدين أني أمزح ؟ اني أتكلم بجدية

end flash

وخوف من المستقبل ، ذلك مستقبل التي يحمل مشاعر بدات تشعرها ببعض الخوف

” عندما يفقد العقل سيطرته على قلب ، فانه يجعل تصرفاتنا كلها موجزة اليه لا يتحكم بها نطاق العقل فقط ذلك القلب التي أحب وشبع حب “

نور end pov

اخيرا خلصت هالبارت والله هالبارت بادية فيه من شهر رمضان بس بسبب النور يلي بينقطع دائما والنت الضعيف تاخر

اعتذر على تاخر واتمنى انكم مملتوش من الانتظار

سوال البارت

شو هو الغرض يلي سقط من كيم نانا ووجده لوهان ؟

للاجابة اعملوا هالشتاق #سأكون_دائما_معك على توتير 

كمان شو رايكم عام ببارت هل هو جيد ؟؟

وشو اكتر موقف عجبكم واكتر جملة عجبتكم ؟؟؟

لانو بالهشتاق راح اقدر اتوصل مع فائزة بشكل اسرع واحسب الاجابات الصحيحة بشكل احسن 

والفائزة في حل اسئلة رواية حتكون جائزة عبارة عن قصة قصيرة 

فايتـــــــــــــــــــــــــنغ

Advertisements

22 تعليقات على “رواية: ~~سأكون دائما معك ” البارت 3 “

  1. ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه اوني رووعة البارت عن جد يستحق الانتظار عشرات السنين ههههههه وشكرا لانك كثرتي مقاطعي انا ودونغهي اوبا .عن جد احلى رواية واجمل بارت واحلى كاتبة بالكوووووووووووووون كلووو سارانغهي اوني حبي ولا تطولي بالبارت الجاي ما بحب انتظر كثيير فايييتنغ ساموو

  2. شو هو الغرض يلي سقط من كيم نانا ووجده لوهان ؟ صراحة ما بعرف يمكن خاتم او عقد او شيء يخص مينهو او عائلتها او شيء عزيز عليها ..^_^…كمان شو رايكم عام ببارت هل هو جيد ؟؟ لك شو جيييد تستـــــــــاهليي جائزة اوسكار عليه والله فرحت موت من شفتك منزلتو يعني ابداع من عقل كاتبة مبدعة اسمها ساموووو احلى اخت والله يشهد اديش بحبك وبعزك .

  3. نور apov

    “عندما تكون خطوات حبك الاولى هي أنشغال التفكير به ، التانية هي عدم التوقف بالتفكير به ، إذا فأن عقلك ملئ بها تماما ، ولكن

    ماذا عن قلبك ؟؟ “

    كانت تجلس في كافتيريا الجامعة ، بجانبها الطعام موضوع دون لمس ، جلست بجانبها

    سام : ماذا تفعلين ؟

    نور : أه أكاد أن أموت ولكن لماذا لازلت تحملين هذه دمية معك في كل مكان

    سام : أبدوا ظريفة به ولكن مابك ؟

    نور : تعلمين بان الامتحانات قريبة

    سام بانزعاج : لماذا تذكرين هذا الان؟

    نور : لدى أخبرنا الأستاذ سونغمين بمسابقة تساعدنا على حصول على درجات مساعدة

    سام : هذا جيد

    نور : أنا قلقة لا يوجد في أعقلي أي أفكار لتصميم عقلي فقط منشغل التفكير بها

    سام : بمن ؟

    وضعت راسها على طاولة بأحباط بينما سرقت الاخر من بعض الطعام التي كان أمامها

    نانا : يا فتيات

    نور : ياا اخفتني

    وعادت لتضع راسها على طاولة

    نانا : مابها ؟؟

    سام : لحظة أعاقة نفسية لا تقلقي ستعود بعد قليل ، لماذا ترتدين ملابس رياضية ؟

    نانا : كنت أشتري بعض الماء والأن سأمارس القليل من الركض ، أركما لاحقا

    سام : ركض !!! منذ متى ؟

    أجابتها وهي لاتزال تحشر راسها بالطاولة

    نور : أنه مينهو

    سام : أه صحيح ، يااا ارفعي راسك هل وقعت في حب الطاولة ؟؟ ياا صحيح تتذكرت كيف كان موعدك مع تايمين امس ؟؟

    رفعت راسها باحباط يحيط بها

    نور : لا شي فقط شاهدنا فيلم

    سام : لا شي فقط فيلم

    نور: أه أجل

    سام : هل تعتقدين أنه معجب بك

    نور : ماذا ؟؟

    سام : أقصد لماذا دعاك أنت من بيننا ؟ لماذا ليست ماني أنها قريبة منه أو أنا ؟

    نور : ولماذا أنت ؟

    سام بمكر: فقط أنا ههه

    نور وهي ترمي عليها كتابها : أذهبي وأساليه بنفسك

    ألتقطات الكتاب وهي تضحك

    سام : أنتظري هل هو من يشغل تفكيرك ؟

    رفعت راسها وهي تجيب

    نور : لا

    سام : هل أنت مثلا تفكرين ب

    نور : اجل

    أجابتها مع هزة راس مرافقة..

    عشششششششششششششششششششششششششششششششششششقت هالمقطع لحد الموت عجبني كتير وكيف انا وياكي سامو عم تجاكريني بتايمين هههههه روووووووووووووعة الله يسلم الايادي ولسه راح ضل علق للصبح ^_* فايييييييتنغمووووووووووواهح

  4. في : مرحبا

    سام : ياااااا هل لديك جهاز تتبع ؟ كيف عرفت مكاني ؟

    جلس بجانبها بسرعة

    في وهو يبتسم: أنه قلبي أوو طعام سأتناوله

    وضعت راسها على الطاولة بانزعاح بينما الاخر لم تستطع الا الضحك

    نور : هههه ههه اه هذا ماكنت أحتاجه

    سام بانزعاج : هل أنت تضحكين ؟

    رفعت كتفيها بعدم مبالاة

    رن هاتفها فجاة لتنتبه

    سام : ماذا ؟

    نور : أنها رسالة أه يقولون بأن مسابقة تتعلق بتصميم ملابس للفريق الراقص

    نظرت لهم

    نور : ماذا يقصدون ؟

    في : أه سيكون لدينا أيضا مسابقة بين راقصين ، لقد تم تجهيز الفرق ، أعتقد بأنهم يقصدون بأنكم ستصممون ملابس لنا

    سام : مسابقة رقص لماذا ؟

    في وطعام في فمه : أنه مشروعنا للحصول على درجات دعامة ، يجب علينا تقديم أفضل أداء للحصول على درجات جيدة

    سام : وكيف تؤدي أنت به ؟

    في : بكل طاقتي ، دائما أكون أنا الافضل لأني لا أحب الدراسة ، إذا تحصلت على أعلى درجة به فأن لن ادرس

    أكمل كلامه برسمة أبتسامة مضحكة

    سام : أه هذا مخيف ، ماذا عنا هل سيكون لدينا شي كهذا ؟ أه لا أشعر بالارتياح لهذا

    نور : أنا سأذهب يا رفاق لمعرفة مزيد من معلومات ، أرائكم لاحقا……………

    ااااااااااااااااااااااااااح راح جن كل المقاطع حلوووة كتــــــــــــــــــــــــــييييــــــــــــــر وهذا كتير عجبني كمان يا ترى شو راح يصير بيني وبين دوونغهي لما راح صمملوا الملابس للمسابقة .ياااااهوو متحمسة كتير لاتطولي مشان الله بعرف عندك ظروووف بس انا عم استنى على احر من الجمر بليييز فاييييتنغ ولسه في كمان ههههههههههههع

  5. كانت تقف أمام الباب تنتظر خروجه بلهفة من غرفة التدريب لا تعلم ما جعلها تتجه لتقف هناك ، خرج لتتجه نحوه بسرعة

    نور : مرحبا

    دونغهي : أه أهلا

    نور : هل سمعت بالخبر ؟

    دونغهي بعدم مبالاة : أي خبر

    نور : سأكون مصممتكم بالطبع لست وحدي ولكن ساصمم لك زي بنفسي مارائك

    دونغهي وهو يتجهلها : لا يهم ، ساذهب

    وقفت باستغراب على تصرفه وضح على ملامح وجهها ، وسمع من دقات قلبها غير منظمة

    نوربأحباط : مالذي حدت له ؟

    ” عندما يكون عقلك مشغول بشخص أنا حقا لا أجد تفسيرا لهذا ، ولكن عندما يكون قلبك مشغولا باحد أعتقد بأن هذا مايسمى الحب

    ولكن لا أريد أن يكون حبي من طرف واحد ، حتى عند مرور الأيام على معرفة بعضنا أنا أصبحت أهتم به بشكل غير طبيعي

    بشكل جعل عقلي يشك بتصرفات قلبي نحوه وكان سؤال دوما هل أنا أحمل له هذا النوع من مشاعر أتجاه “

    كان ينظر لتصرفات صديقه الباردة وهو يقف بعيدا عنهما ، ما أن هم بالمغادرة تاركا أياها حتى حمل حقيبته وتوجه نحوه

    انيهوك : مالذي حدث لك ؟ لماذا كنت هكذا معها

    دونغهي : لا أعلم

    انيهوك : ألست معجبا بها

    دونغهي : أنا خائف ان تكون مشاعري من طرف واحد

    انهيوك : أنا لا أعتقد ذلك ، حتى إذا خرجت مع تايمين ألم تسمع ما قالته سام لقد خرجت معه كصديق وليس موعد ، ولكن إذا أستمريت في معملتها هكذا أعتقد بأن

    صداقتهم ستتحول الى حب ، لذا فكر في أمر

    غادر صديقه بعد أن ألقى كلماته على مسامعه ، ليجعل افكار عقله تتببعثر ودقات قلبه ترتجف..

    فديييييت يالي قلبوا يرتجف وخايف انو انا ما بحبو .لا اوبا حياتي غلطان انا بمووت فييك واعشقك وعجبني كيف برودو اتجاهي عن جد تسلم الايادي عمري ساموووووووووو والله يا ناس احب سااااامو اختي وصديقتي والله يفرحك بحياتك وبدراستك مثل ما فرحتيني بها البارت فايييييييييتنغ اوني سارانغـــــــهي سام .

  6. كان يبحث عنها في كل مكان بالجامعة حتى وجدها تجلس لوحدها في احد اركان الحديقة ، توجه نحوها بهدوء وجلس بجانبها ، مرت لحظات دون أن ينطق ولا هي تتفت

    دونغهي : أنا اسف

    نور : على ماذا ؟

    دونغهي : على تصرفي الفظ معك سابقا

    نور : لا تهتم لاني لم اهتم بذلك

    وقفت وهي تبتسم له

    نور : ساغادر الان

    امسك ذراعها بقوة

    دونغهي بغضب : لا تتجهلني

    أبعدت يده من ذراعها بقوة

    نور بغضب : أنت قمت بذلك قبلا

    دونغهي وهو يصرخ عليها : ولهذا أنا أعتذر ألان

    نور وهي تصرخ : لا أريد أعتذارك

    بحركة سريعة منه أمسك ذراعها ورمها نحو صدره ليجعل جسده يعناق جسدها وشفاته تعانق شفاتها..

    اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه صـــــــــــار عندي اانهيار عاطفي وانا اقرأ هالمقطع بصرااحة اكثر انا حبيت هالمقطع اكثررررر شي بكل البارت وانا اسفة حبي اذا صرخت عليك بس تعرف او انت جرحتني بس بعد هالقبلة الي بتجنن سامحتك واسفة اذا ما قبلت اعتذارك .اسفة اوني تحمصت شوي بس هاي اول رواية لالي مع دونغهي وعجبتني جدددا والله عثثل يا ناث هههخع .وحضن اوبا بيجنن حسيت فيه عن جد وعشت اللحظة كتير

  7. كانت كلتهما توضب أغراضها أستعدادا لنوم

    جلست عى سريرها بضجر

    سام : ه تصدقين هذا ، اقصد كيف يمكن أن يفعل هذا لنا ، أمتحان نظري أولا تم سيقوم بمنحنا فرصة لتحسين درجاتنا ألجميه يعطي فرصة أولا وهو يجعلها متاخرة

    أليس هذا الجنون بعينه ؟!!

    أنتبهت ألى التي لم تكن معها

    سام : مابك ؟

    نور : أه لا شي

    سام : هل حدث شي معك ؟

    نور : ليس شي مهم

    تنفست صعداء وجلست أيضا على سريرها بيما الاخرى حضنت دميتها الغريبة

    طرقت باب عدة طرقات ودخلت

    سام : اوني

    نور : هل كيم راتشيل عادت ؟

    جوهي : أجل أنها نائمة

    سام : لماذا أتيتي ؟

    نظرت لها بغضب

    نور :لا اخلاق لك اليس كذلك ؟

    أبتسمت لها بغباء، بينما جلست ااخر بجانبها

    جوهي : لازلت تحتفطين بالدميه

    سام : أجل

    جوهي : في حقيقة لقد فكرت كتير بشان هذا ولكن يجب أن أخبرك

    نور : تخبريها بماذا ؟

    جوهي : عن صاحب الدمية

    بعدة عدة ساعات

    كان الجميع نائم وضوء القمر يعكس اشاعته على نافذة غرفتهم التي حملت في ذلك يوم الكثير من الخوف

    الخوف من المجهول

    جلست على سريرها بقلق وهي تتذكر ما قالته لها جوهي

    falsh back

    جوهي : هذه الدمية تعود لطفل صغير توفى قبل مجئيك الى هنا بعدة ايام

    سام : ههههه أوني توقفي عن هذا

    جوهي : أنا لا أمزح ، لقد رايته في صباح ولكني أعتقد بأنه هنا من أجلي وبعدها بدات ألحظ انه لا يتعني بل يتبعك

    نور بخوف : اوني أنت تخفيني

    جوهي : أنه يقول بأنك وجدي ادمية أمام بوابة الجامعة لقد كانت ملقاة هناك منذ فترة ولكنك أنت فقط من رأها

    سام : اوني الامر لم يعد ممتعا توقفي عن هذا

    جوهي : لماذا تعتقدين أني أمزح ؟ اني أتكلم بجدية

    end flash

    وخوف من المستقبل ، ذلك مستقبل التي يحمل مشاعر بدات تشعرها ببعض الخوف

    ” عندما يفقد العقل سيطرته على قلب ، فانه يجعل تصرفاتنا كلها موجزة اليه لا يتحكم بها نطاق العقل فقط ذلك القلب التي أحب وشبع حب “

    نور …تحية كبيرة ووقفة اجلال للكاتبة المبدعة ساموووووووووووو عن جد وربي يعجز العقل عن وصف ابداعك وشعوري وفرحتي بالبارت رووووووووووووعة وهيك خلصت واديت حقي بالتعليقات ههههههههخ ولا تطولي بالبارت الجاي مشان الله اوكي فايييييتنغ سام سارنغهي تشوووووومل

  8. اوني البارت بجننن كتييييييييييرحلو واحلى مقطع وجمل
    كان يبحث عنها في كل مكان بالجامعة حتى وجدها تجلس لوحدها في احد اركان الحديقة ، توجه نحوها بهدوء وجلس بجانبها ، مرت لحظات دون أن ينطق ولا هي تتفت

    دونغهي : أنا اسف

    نور : على ماذا ؟

    دونغهي : على تصرفي الفظ معك سابقا

    نور : لا تهتم لاني لم اهتم بذلك

    وقفت وهي تبتسم له

    نور : ساغادر الان

    امسك ذراعها بقوة

    دونغهي بغضب : لا تتجهلني

    أبعدت يده من ذراعها بقوة

    نور بغضب : أنت قمت بذلك قبلا

    دونغهي وهو يصرخ عليها : ولهذا أنا أعتذر ألان

    نور وهي تصرخ : لا أريد أعتذارك

    بحركة سريعة منه أمسك ذراعها ورمها نحو صدره ليجعل جسده يعناق جسدها وشفاته تعانق شفاتها
    اوني البارت بجنن فايتنغ كوماوا

  9. بصراحه هيتشول وراتشيل عم ياخدو تفكيري في شي غامض هالصمت والغضب زواج هيتشول ..وانفصال راتشيل عن شوون واخيرا قصه اللعبه البارت مذهل بالتوفيق

  10. يااااااااااااااااااااااه صااارلي شكددد مدااخلة لمدونتي المفضللةةةة ….. اشتاقيتوللي ؟؟ ههههههههه
    فعلااا اسلوب سردك ممييززز و واقعي تماما …
    حبيت كيم ريتشل اكثر وحدة بالرواية … فعلا حبيتهه
    تشولا زعلانة منة ليش يصرخ على اونيتي المفضلة ><
    من كثرر الحماااس مراح اكدر اعلق اطوول اروح اشوف البارت اللاخ و القي نظرة ع الروايات الجديدة ^^

    كوماووا ع مجهودك بالكتابة تشينغوو

  11. مدهش الغموض صار ينكشف شوى شوى المهم البارت يجنن وسردك للمواقف مره حلوه وكلامك فى بدايه البارت رائعه والموقف الى عجبنىكان يبحث عنها في كل مكان بالجامعة حتى وجدها تجلس لوحدها في احد اركان الحديقة ، توجه نحوها بهدوء وجلس بجانبها ، مرت لحظات دون أن ينطق ولا هي تتفت

    دونغهي : أنا اسف

    نور : على ماذا ؟

    دونغهي : على تصرفي الفظ معك سابقا

    نور : لا تهتم لاني لم اهتم بذلك

    وقفت وهي تبتسم له

    نور : ساغادر الان

    امسك ذراعها بقوة

    دونغهي بغضب : لا تتجهلني

    أبعدت يده من ذراعها بقوة

    نور بغضب : أنت قمت بذلك قبلا

    دونغهي وهو يصرخ عليها : ولهذا أنا أعتذر ألان

    نور وهي تصرخ : لا أريد أعتذارك

    بحركة سريعة منه أمسك ذراعها ورمها نحو صدره ليجعل جسده يعناق جسدها وشفاته تعانق شفاتها
    والموقف الى ضحكنى بعدة عدة ساعات

    كان الجميع نائم وضوء القمر يعكس اشاعته على نافذة غرفتهم التي حملت في ذلك يوم الكثير من الخوف

    الخوف من المجهول

    جلست على سريرها بقلق وهي تتذكر ما قالته لها جوهي

    falsh back

    جوهي : هذه الدمية تعود لطفل صغير توفى قبل مجئيك الى هنا بعدة ايام

    سام : ههههه أوني توقفي عن هذا

    جوهي : أنا لا أمزح ، لقد رايته في صباح ولكني أعتقد بأنه هنا من أجلي وبعدها بدات ألحظ انه لا يتعني بل يتبعك

    نور بخوف : اوني أنت تخفيني

    جوهي : أنه يقول بأنك وجدي ادمية أمام بوابة الجامعة لقد كانت ملقاة هناك منذ فترة ولكنك أنت فقط من رأها

    سام : اوني الامر لم يعد ممتعا توقفي عن هذا

    جوهي : لماذا تعتقدين أني أمزح ؟ اني أتكلم بجدية
    خوفتها لسام شكلها مابتنام
    اكثر وحده حبيتها من الشخصيات هيا كيم نانا 😘
    شكرا ياملكه الاحاسيس 😆😇😘😘😍

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s