رواية: ~~سأكون دائما معك ” البارت 6 “

11

لقد بدأت في غناء أغاني الحب ، التي لم أحبها من قبل 

جميع ميلودراما تبدواا وكأنها قصتي 

أنا أهتم بمظهري .. لم أكن هكذا من قبل 

وأعلم الان ، كيف يمكن تذوق القهوة مرة 

الوقت يطير بسرعه  .. أنا اشعر بالقلق 

أنا أتخيلك بجانبي و أصور فيلم من خيالي 

عندما يقع الرجل في الحب

 يريد أن يبقى معك دائما .. يريد فعل العديد من الأشياء من اجلك 

عندما أقع في الحب 

سأعطيك كل شي في قلبي .. أنا فقط أريد قلبك 

أنت تجعلني أحمر خجلا ، رأسي يسقط للاسفل 

انا فقط أنظر لك .. أنا في طريقي لك

اعترافي .. أنا أركض أليك كالمجنون 

عندما يكون رجل في الحب يخسر عشر من أجل واحد ، أنا لا أهتم 

أنا لن أنسى إبداا 

كأنه اليوم الاخير سأعطيك كل مالدي

 فقط مثل مجرد طفل ، أظل أضحك من دون سبب 

أنا مختلف عن ألاخرين .. أتحكم بنفسي 

عندما يقع الرجل في الحب

 يريد أن يبقى معك دائما .. يريد فعل العديد من الأشياء من اجلك 

عندما أقع في الحب 

سأعطيك كل شي في قلبي .. أنا فقط أريد قلبك 

لا يمكنني الأبتعاد عنك .. أنه غامض جداا

الكلمات في الكتب ترقص لتشكل أسمك 

أنتي البطله في الفلم ..أنتي القمر في السماء 

أنا أفتقدك كل يوم 

عندما تأتي الي ، أشعر بأني تعافيت أخيرا 

أنا ملجأك .. لا أتعرض للبرد أبدا 

أسمعي عندما أشعر هكذا .. بوضوح أنا واقع في الحب معك

أعطيك اشارة .. لماذا لا ترين ما أفعله الان فقط 

عندما يقع الرجل في الحب

 يريد أن يبقى معك دائما .. يريد فعل العديد من الأشياء من اجلك 

عندما أقع في الحب 

سأعطيك كل شي في قلبي .. أنا فقط أريد قلبك 

في مكتبة

كانت تجلس في هدوء المكتبه ، لا شي يسمع سوء تصفح أوراق الكتب ، جلس وهو يقابلها

لم تنظر له ولكنه لم يتوقف عن النظر لها

شوون ” لماذا تركتني ؟ لازالت تلك اللحظات في ذكرتي لقد كنا نحب بعضنا لدرجة الجنون “

كيم راتشيل ” إذا أستطعت أن أعيد الزمن وراء ما كنت تركتك تذهب إبدا ولكني كنت مجبرة “

كانت أفكار كلهما تجمعهما ولكن ، في الحقيقة هم بالفعل متباعدان

أغلقت كتابها وأرخت جسدها لتنظر له ، تنظر لعيناه التي كانا يراقبانها منذ دخوله

كيم راتشيل: لماذا تنظر لي هكذا ؟

شوون : لقد أشتقت لك

بلعت ريقها بخجل ، بسرعه دون رد حملت كتابها وخرجت من المكتبة

في طريق مغادرتها مرت بها دون نظر لها حتى

سام : مابها هذه ؟

مرت من جانب طاولته دون النظر له بينما هو فتح كتابها ، وصلت سيرها حتى جلست تقابلهما

سام :  مرحبا

لوهان  :مرحبا

شومين : هل أنت بخير ؟

سام : لماذا ؟

شومين :  أنها مرة الاولى الذي أراك هنا

لوهان : ربما اضاعت الطريق للملعب

سام : مضحك جدا ، تدرسان بجد مامناسبه ؟

لوهان :امتحانات على أبواب وانا لا أعرف حتى منهج

سام : ههه ماذا أقول أنا

في طاولة الاخرى

نور بأستغراب  : منذ متى سام تدخل للمكتبة ؟

التفتت نانا لتراها تجلس على طاوله نفسها مع لوهان وشومين  ، اعادت نظرها لنور

نانا : انظري خلفك

القت نور نظرها للخلف ، حيث كان يجلس على طاولة خلفهما مباشرة

نور: السيد هويا هنا ، هذا هو سبب اذا ؟؟

في طاولة الاخرى

سام : أعطني كتاب

شومين : ماذا ؟؟ موادنا ليست متشابهه ألا تعلمين

سام : اعلم أعلم ولكن مديرة المكتبة هنا فقط أعطني أي شي

أمسكت أول كتاب مر من جانب يدها وبدات تقلب به بأهتمام

لوهان بأنزعاج :  أنه مقلوب

لمست رأسها بخجل وهي تقلب الكتاب

سام  بخجل : بيانيه

بين ساحات الجامعه

كانت تقف وهي تقابل احد زملائها من مجله

كان يقف مبتعدا عنها ببضع خطوات ، تلك الاعين التي تشتعل بغضب فقط تنظر لهما

أنحنت له بأحترام بعد أن غادرها لتنصدم بمن قابع خلفها مباشرة

ماني : أخفتني

مينهو : من هذا ؟

ماني وهي تنظر خلفها لظل من تركها : اه أنه سنباي ، لماذا ؟

مينهو بعينان ضيقه : سنباي !!

ماني : اوه اوه ماهذا ؟؟

تلعتم بخجل

مينهو : ماذا ؟ فقط أسئل

ماني : حسنا  سأذهب الان يجب أن أوصل هذه المقاله

مينهو : اه حسنا

لمس ظهر رقبته بخجل وهو يرا أختفى جسدها بين أبواب المبنى

مينهو : تبا ، ماهذا ؟؟ هل أصبحت أغار أيضا

في غرفة تدريبات 

كانا يقفا معا أمام المراة الكبيرة ، جسدان مختلفان ولكن حركات واحدة كشخص واحد

ما أن توقفت الأغنية حتى وقعا كليهما بتعب ، تنفس مظرب وجسد متعرق

دونغهي : سأقوم بدعونة نور لموعد حقيقي

انهيوك : علاقتكم حقا في تطور

دونغهي : تلك فتاة حقا تجعلني سعيد

ألتف حتى وقع فوقه

انهيوك: هل هناك من يجعلك سعيد غيري  ؟

أخد يدفعه بقوة ، كانا كلهما يضحك وبشدة

في ناحية الأخرى من جامعه

خرجوا التلاتة من المكتبة بتعب

سام : أنا لا أصدق هولاء الهيونغز

نور : ما بهم ؟

سام : يدرسون بجد

نظرت لها بغضب

نور : ايش ، كيف تحصلتي على نسبة عالية في أمتحانك ؟

سام : مولا !!

نانا : أكتفيت من شجاركما أنا ذاهبه لغرفتي

نور : أنا أيضا ، سأستعد لموعدي ، لدي موعد مع دونغهي

سام : ماذا عني ؟

نور : أكملي بحتك عن هويا ،  أليست هذه أصبحت هوايتك الجديدة ؟

سام : اه بتشا صحيح حسنا سأذهب  ، أرائكم

نور : مخبولة

أفترقا في تلك النقطة ، كلتهما غادرت لتجه المسكن بينما هي غادرت لتكمل بحثها المستمر

سام : أين ذهب الان ؟

في : من !!

أتى ليفاجئها من خلف

سام : اوو أنت هنا

في : عن من تبحتين عن هيونغ شيك هيونغ ؟

سام : لا عن هويا

في : ماذا ؟! لماذا ؟؟

سام : لانه هوايتي الجديدة أنا ذاهبه سأرئك لاحقا

نظر لها بأستعراب وهي تبتعد ، لترتسم على ملامحه الجميلة

في منتصف جامعه 

كانا كلهما يتجاولن معا ، بعد أن راه يتجول بضياع

ليتوك : يبدوا أنك لم تتعرف على طرق الجامعه بعد

هويا : أنها حقا كبيرة

أبتسم لأسلوبه لابق ولكن من مر بجانبه لفت أنتباه ، أمسكه من يقاته

جي بي : مالامر ؟؟

قال كلمته بعدم أحترام ، ما أن راه حتى نزل سماعات الاذن بسرعه وأنحنى عدة مرات

جي بي : بيانيه سنسانيم بيانيه

ليتوك : مالذي تفعله ؟

جي بي: لماذا سيدي هل تريد أي خدمه ؟

ليتوك : هل يمكنك أن تعرف هويا على جامعه لازال لم يتعلم على طرق بعد

أنهى جملته بعد أن وضع يده على كتف هويا

جي بي بعدم أرتياح  : أنا !!

ليتوك : هل هناك مشكله ؟

بلع ريقه بصعوبة وهو يفكر  ” سيقتلني هيونغ شيك هيونغ “

جي بي  : اه حقا سناسنيم لقد تذكرت بأنه لدي عمل مهم عليا القيام به

لم ينتظر جوابه فقط أرجله بدأت بالركض بعيدا عنهما

ليتوك بغضب : ياا ياا أنت أه ذلك الأحمق

سام : أنا سأقوم بذلك

قفزت أمامهم مما جعلهما يتفاجأ

ليتوك : أنت !!

سام : ديه

ليتوك : قلبي ليس مرتاح للفكرة

هويا بقلق : لا باس سأقوم باستكشاف كل شي بنفسي

سام : اه تشيبال لا يوجد ما اقوم به

قفزت في منتصفهما وأمسكت يد هويا ودفعته معها

سام : يمكنك الاعتماد عليا سنسانيم

ضحك على تصرفها وابعد نفسه بخطواته

ليتوك : مجنونة

أبعد ذراعه من يدها

هويا : توقفي

توقفت حركتها لتبتسم له ببراءه فقط لم يكن منه الا تقدم ليتجاهل أفكاره عنها

هويا : دعينا نقوم بذلك بسرعه

في غرفة سامور

كانت تجلس بين كومة ملابس بأحباط

نور : سأجن ، كيف لا أملك ما أرتدي أه سأجن ، أنتظر

قفزت من مكانها لتتجه نحو خزانه سام

نور : ذوقها مختلف ولكن يجب أن أجد شي هنا هيا

بدأت بتفريغ خزانة ملابس بقطع ، تجربها وترميها على الارض

فتخت الباب بهدوء لتجدها في حاله هسترية مع ملابس

شين هاي : مالامر ؟

قفزت نحوها بسعادة ما أن راتها

نور : اه انسه شين أرجوكي ساعديني لا أجد ما أرتدي

شين هاي : لموعدك

نور : أجل

شين هاي : حسنا تعالي معي

تنقل الوقت بين قلبان راجياا ، قلبان يشتعلان ، قلبان يحبان

ولكن الفرقه بين قلب صديقتان هو أنا أحدهم وجد مبتغاه وناله بينما القلب الاخر بقى ساكن ينتظر فقط

تجهزت نور بعد عناء ومساعدة من شين هاي

نانا : وا انت حقا جميله

نور بخجل : كماوا

نانا : اوني انت حقا كجنيه لقد جعلتها جميله جدا

شين هاي : بل هي الجميله ، اه تذكرت عليك العودة قبل منتصف الليل هل فهمت ؟؟

نانا : اهو اهو انت حقا جنيه

نور : حسنا ، سأذهب الان

نانا : كوني حذرة

نور : دييه

في ناحيه الاخرى

وقفت تقابله بتعب

سام :اه انتهينا ، هل كنت مرشدة جيدة لك ؟؟

هويا : امم لا باس أنت لست سئية كما ظننتك

نظرت له بملامح مصدومة واشارت لنفسها

سام : أنا

ضحكت بسخرية

سام : سيد هويا انا حقا فتاة رائعه أنت فقط لم تعلم بالامر بعد

أبتسم بخفاء على ملامح وجهها طفولية وهي تستدير لجهه الاخرى وفجاة  وبدون سابق أنذاربدات الامطار بهطول

سام : اه مطر

قفزت من مكانها لتقف في منتصف الساحة تحت قطرات المطر

سام : واا أخيرااا المطر يسقط في كوريا واا

أصبحت تلف نفسها حول مكان بسعادة ، نظرت نحو لتجده ينظر لها بأبتسامه طفيفة على شفاته

ما أن لاحظ نظرها حتى أخفئ تلك الابتسامه وأبعد وجه

توجهت نحوه مسرعه وأمسكت يده بعفوية لتجعله ينظر بصدمة

هويا : ماذا ؟

سام : لنرقص تحت المطر ، اه لا تشبه عنوان فيلم

ضحكت على جملتها لتجعله يضحك أيضا ودون شعور منه سار معها حتى أصبحا يقفان تحيط بهم قطرات المطر الباردة من كل مكان

في ناحية الاخرى

كان كل همها ذلك الموعد الذي تجهزت له بجمال ، كان في أعتقادها بأنه سيكون موعدا عاديا لا يخلو من الجمال

عشاء في مطعم فاخر ، طعام فاخر ورقص على قطرات المطر ولكن ،

أفكارها كلها تبعثرت عندما دخلا للمطعم ، هل هو مختلف ؟

فقط طاولة  فخمة واحدة تتوسط المكان الفارغ ، عازفين في كل مكان ، النادلين يستقبلونهم كالملوك

نور:ما كل هذا ؟

دونغهي : أنها ليلتنا

أمسك بيدها لتلمس قدم كل منهما تك الأرضيه اللامعه ، وتقتصر نظراتهما على تلك الرسومات الباهضة والتشكيلات الراقيه

كان يبتسم بثقة بينما هي تنظر بصدمه

قام بتحريك الكرسي لتجلس به وهو توجه للجلوس أمامها

دونغهي : هل أعجبك مكان ؟

نور بصدمة : أنه رائع

قام بتحريك يده بخفه في الهواء لتبداء نغمات موسيقى في تحليق عليهما و بحركه أخرى منه تحرك النادل مع من معه ليملئ

تلك الطاولة الكبيرة بأشهى الماكولات

في ناحية الأخرى 

دون شعور منه كان لا يزال يتمسك بيدها المعلقة بين اصابعه ، يخطون خطواتهم تحت قطرات المطر المودعه

كان يقف بين سقوف  الممرات ،  محتميا من قطرات المطر ما أن هدئت تلك القطرات حتى لمست قدمه الأرض مبلله ليعود للمسكن

ولكن رؤيتهم معا في ذلك وقت ، اصابت قلبه بجنون

بخطواته التي تركل المياه اسفله توجه نحوهما

هيونغ شيك : لماذا أنت مبلله هكذا ؟ هل تريدين أن تمرضي ؟ ملابسك خفيفة

كان يرمي ذلك الغضب كله بكلماته لها ، بينما هي تنظر له فقط والاخر غير مبالي له

ليشد من قبضته على يدها و يكمل معها طريقه ولكن يد هيونغ شيك المتمسكه لكتفه أوقفته

هيونغ شيك : اترك يدها

هويا : لا

قال كلمته وهو ينظر لعيناه بتحدي ويشد بقوة على يدها

نظر هيونغ شيك بغضب ودون شعور منه قام بتوصيل لكمه قويه على وجه ليقفز للخلف من قوتها

سام :  هل جننت ؟؟

رمت غضبها على هيونغ شيك وهي تساعد هويا

سام : هل أنت بخير ؟

كان يلمس فكه بألم وهو ينظر لعيناى الاخر بغضب وبسرعه منه كان سيوجه له لكمه ولكن الصوت الحازم اوقفه

ليتوك : ماذا تفعلان ؟؟

نظر كلهما له وهو يقترب ويبعد مسافات بينهما

ليتوك  : هل تمرحان معا ؟

هيونغ شيك : ليتوك سناسنيم

ليتوك  : لا أريد سماع شي الان كلكما الى مسكن فورا

كلهما نظر لمن تقف بصمت خلفهما

ليتوك : ألأم تسمعا ما قلت

بخطوات سريعه كلهما غادر وما أن أختفيا حتى ألتفت لها

ليتوك : كان يجب أن أعلم بأنك محور مشكله

سام : أنه فقط سوء حظي

ليتوك : إذا كان حظك سئ لماذا جلبته معك هنا ؟ هيا سأوصلك للمسكن

سام : ديه

بدائت اقادمه بسير معا ، لمس شعرها

ليتوك : أه أنسة مشكله ، أنت مبلله بالكامل وملابسك خفيفة ستمرضين

سام : لا تقلق لن أمرض

في الناحية الاخرى 

كانا قد أنتهيا من تناول الطعام ، مع الاحاديت الجانبية ، والضحكات الخجلة ، لم تتوقف الالحان موسيقية عن العزف لتغريه ويقف ويتوجه نحوها

بنعومة لمس يدها يطلب منها أن تشاركه الرقص

خطواتهم المتناسقة وقلوبهم المتحبة و أجسادهم المتلصقه نسيم المطر الدافئ يحيط بيهم

قبل جبينها برقه وهمس لأذنها

دونغهي : أحبك

أبتعد عنها ما أن توقفت الموسيقى وفجاة أنظفت الاضواء

نور : بواا ؟؟

أبتسم لاتمسكها به فجاة ولكن ضوء الشموع المتجه نحوهما أبعدها ، وما أن أطفاءا الشموع حتى أضئت الأنوار مجددا

النادل : أتمنى أن تكون هذه بداية سعيدة لكما

أنحنت له وهي تشكره ، في تلك اللحظة سعادتها أرتسمت بوضوح على وجهها وقفت تقابل سبب كل هذا ودون شعور منها قبلت شفاتها بنعومة

في ناحية الاخرى

كانت تجلس أمامها على السرير تضم يديها بغضب  والاخرى فوقها تمسح عى شعرها المبلول بالمنشفه

جوهي : ألا تعتقدي بأن ذلك كثير

سام : لماذا ؟؟ مالذي فعلته أنا ؟

جوهي : ألم يعترف لك بحبه ؟؟

سام : ولكني لم أفعل ، أه تبا حقا أنه مثل العلكه تماما عندما تلتصق لا يمكن نزعها

كيم راشتيل : من ؟؟

سمعت جملتها الأخيرة وهي تدخل للغرفة

سام بغضب : هيونغ شيك

مددت يدها لها

كيم راتشيل : تناولي هذا الدواء لكي لا تمرضي

سام : لا تقلقي أنا لا أمرض

كيم راتشيل : مثلما تريدين

وضعت الدواء على طاولة وتوجهت نحو سريرها

في الناحية الاخرى  

ما أن أنهى ترتيب سريره حتى جلس باحباط فوقه

تايمين : هيونغ

نظر له من خلف مجلته

مينهو : ماذا ؟؟

تايمين : أنا متألم بما يكفي ، هل يمكنك ألا تجعل الأمر اسوء

مينهو : مالذي فعلته أنا؟؟ أنه ذنبك أن تحب الشخص الخطا

تايمين : هيونغ فقط توقف عن الكلام وأغلق الضوء أريد النوم ، ألا يكفي كل ليله لاستيطع النوم بسببك

منذ متى و انت مهتم بمجلة مدرسة ، ولماذا تقرا مقالات ماني فقط

مينهو بارتباك : لا لاشي ،  ثم انا أقرا مقلات الذي تعجبني فقط

تايمين : تعجبك

مينهو ” تبا هل فضخت امري “

رمى نفسه على سرير

تايمين : فقط أغلق الضوء أرجوك

في اليوم التالي

كانت قد جلست على أحد كراسي خشبيه ، بعد أن كانت تركض في الارجاء

جلس بجانبها ، وهو يتمعن في تفاصيلها

كيم راتشيل : مابك ؟

كيونا : هل هو أنا أما أنك تبدين مثيرة بملابسك الرياضية ؟!!

ابعدت نظرها بعيداا عنه دون مبالاة

كيونا : لازالت باردة كما أنت ، ولازالت أتسائل كيف وقع شوي شوون في حبك ؟!

كيم راتشيل : بنفس الطريقة التي وقعت أنت بها

كيونا : حقا يالك من شخص قوي راتشيل إذا كنتتعلمين بحبي لماذا تبعدين في كل مرة أقترب بها منك ؟؟ هل ، هل

لأنك لأزلتي تحبين شوون ؟

كانت عيناها معلقه في الفراغ ، تراجع كلماته بين ثنايا

” أنا .. أنا أحبه هذا صحيح “

نظرت له بثقه

كيم راتشيل : أح..

لم تكمل جملتها ، لأنه بالفعل قد قبض على شفاتها ، بهدوء كانت تنغرس بين جوفها ، كانت في صدمه

فتلك الشفاه لم تلمس من بعد ملامسه شوون لها ، وها الان يتجرأ هذا المخبول للمسها بخشونة

ما أن شعرت بأطراف لسانه حتى وضعت يديها على صدره لتدفعه ولكنها تفأجأت بأنه قط دفع بالفعل وأصبح طريحا للارض

شوون بغضب : هل تريد الموت ؟

لمس شفاته بمتعه

كيونا : لماذا ؟؟ لم تصبح تخصك بعد ألأن

قبض على قميصه بقوة لينهل على وجه بلكمات

كيم راتشيل  بصراخ : شوون توقف عن هذا..توقف الان

أمسكت يده ودفعته

كيم راتشيل : لماذا تفعل هذا ؟

غلبتها دموعها لتتدفق بين تنايا بشرتها البيضاء ، أكملت مسير دموعها بمسير قدميها

في ناحية الاخرى 

كانت تمشي بوهن ، عيناها يكدان يغلقان ، ما أن رأتهم جلسون حتى توجهت نحوهم

جي بي : لماذا وجهك شاحب ؟

سام : أشعر بأني سأموت

وضع يده على جبينها

جي ار : أنت محمومة

سام : لا تقلها أرجوك ، كنت أعلم سأذهب لرؤية الممرضه

جي بي : سأوصلك

سام : لا عليك ، سأقوم بذلك بنفسي أكملا دراستكما

وقفت وأكملت مسيرها نحو مبنى معلمين

جي ار : تبدوا حقا مريضه

جي بي : سأتصل على هيونغ شيك

كانت تجرا خطواتها بثقل ، كان يجلس بين كتبه ولكن ما أن أنعبق رائحتها في الارجاء حتى أرتفت عيناه للبحث عنها

وجدها تمشي بضعف ، تضع يدها على رأسها تحميه من أشاعه الشمس

وقبل أن تجول أفكاره توجه نحوها بسرعه

هويا : هل أنت بخير ؟

رفعت رأسها بتعب

سام : أه

وما كدت أن تحرك قدمها ختى وقعت بين أحضانه

هويا : أكومن ” يالهي “

لمس جبينها

هويا : كان عليا توقع هذا

حملها بين ذراعيه ليصل بها الى غرفة التمريض

في الناحية الاخرى 

كانت تنزل الكتاب في مكانه بين رفوف مكتبه لتتفاجه بجوده في ناحية الاخرى

ماني : لقد أخفتني

لم يكن منه الا الابتسام لتعبير وجهها

وضع مابيده من كتاب ، ثم توجه نحوها

مينهو : مالذي تفعلينه ؟

ماني : أبحث عن بعض كتب

وضعت يدها لاعلى قليلا وجذبت كتاب اخر ليقع بينهما

ماني : بيانيه

نزل الاتنان معا  لتتقابل جبين كليهما بضربه خفيفة ليرجعا كلها للوراء وهما يتهوان من الالم

نظرا لبعض وضحكا ، بعد مد كلهما يده لتتلمس بخجل فوق كتاب

نظرات عيناهما تقابلت بخجل أيضا ، بهدوء يده التي تلمس كتابها لمست وجهها

شعرت بأرتعاش يسيري في عروقها من لمسته ، ولكنها لم تعلم بأن أصابعه مرتعشه هي سبب

تقدم نحوها ونظراته لا تتحرك ساكنه على شفاتها ، ليلمسهم بقبله لطيفة

في ناحية الاخرى 

فتحت عيناها ببطئ لتجد نفسها على السرير الابيض في تلك الغرفه البيضاء ، في يدها قطعه قماش تغطي مكان ابرة مغذي

دخل للغرفه بسرعه وتوجه نحوها

هيونغ شيك وهو يلهث : هل أنت بخير ؟

وضعت يدها على راسها

سام : أه ، أفضل

دون أن يشعر بأفعله فقط قام بأحتضانها

هيونغ شيك : لقد كنت حقا قلقا عليك

سام : بيانيه لأني جعلتك قلقا

دخل على عناقهما مستعجلا ، حاملا في يديه بعض عصائر

أبعدت من كان يحضنها وهي تنظر لمن دخل حديثا

هويا : هل أصبحت بخير ؟

سام : أه

هويا : بيانيه لاني تركتك فقط كان يجب أن أرى مدرب

قدم  ما كان بين يديه بعض العصائر

هويا : تفضلي أشتريت هذا لك

وقف أمامه

هيونغ شيك : شكرا لك سأهتم بها من هنا

كادت أن تقع مرة أخرى من سرير ألا أنه هيونغ شيك امسكها بسرعه

هيونغ شيك : هل أنت بخير ؟

دون أن تجيبه فقط أغمضت عيناها بين أحضانه ليتوقف الاخر عن النظر ويغادر مكان

بعد ساعات المساء كانت تجلس في منتصفهم

نور : هل تشعرين بتحسن الان ؟

سام : هل أنت مهتمة ؟ فقط تهتمين بذلك الدونغهي

نور بغضب : ياا مالذي تتحدتين عنه ؟ من جلب لك طعام الان وساعدك في الاستحمام

جوهي : نور .. أنها مريضه

ضمت ذراعيها بغضب طفولي

نور : لسانها ليس كذلك ؟!!

كيم راتشيل : كان عليك تناول الدواء مني

سام : أنها مرة الاولى التي أمرض هكذا

نانا : هل تشعرين بتحسن ؟

سام : نعم

ماني : حسنا لنتركها لترتحها قليلا

سام : شكرا يارفاق

Advertisements

21 تعليقات على “رواية: ~~سأكون دائما معك ” البارت 6 “

  1. رووووووووووووووووووعة وتجنن الرواية واشكرك انك استعملتي فكررررررررررررتي احبك اووووني والبارت كوميدي رومانسسسسسي اااااااااه متت انا احبك اوني وفااااااااااايتتنغ واي مسعادة انا بساعدك وكل سنة وانتي بخيييير ^^

  2. في غرفة سامور

    كانت تجلس بين كومة ملابس بأحباط

    نور : سأجن ، كيف لا أملك ما أرتدي أه سأجن ، أنتظر

    قفزت من مكانها لتتجه نحو خزانه سام

    نور : ذوقها مختلف ولكن يجب أن أجد شي هنا هيا

    بدأت بتفريغ خزانة ملابس بقطع ، تجربها وترميها على الارض

    فتخت الباب بهدوء لتجدها في حاله هسترية مع ملابس

    شين هاي : مالامر ؟

    قفزت نحوها بسعادة ما أن راتها

    نور : اه انسه شين أرجوكي ساعديني لا أجد ما أرتدي

    شين هاي : لموعدك

    نور : أجل

    شين هاي : حسنا تعالي معي

    تنقل الوقت بين قلبان راجياا ، قلبان يشتعلان ، قلبان يحبان

    ولكن الفرقه بين قلب صديقتان هو أنا أحدهم وجد مبتغاه وناله بينما القلب الاخر بقى ساكن ينتظر فقط

    تجهزت نور بعد عناء ومساعدة من شين هاي

    نانا : وا انت حقا جميله

    نور بخجل : كماوا

    نانا : اوني انت حقا كجنيه لقد جعلتها جميله جدا

    شين هاي : بل هي الجميله ، اه تذكرت عليك العودة قبل منتصف الليل هل فهمت ؟؟

    نانا : اهو اهو انت حقا جنيه

    نور : حسنا ، سأذهب الان

    نانا : كوني حذرة

    نور : دييه,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, اااااااااااااه هذا احلى مقطع كتيييير حبيتو فديييييييت الكاتـــــــــــــــبة العظيمة انا ^_^ فايييييييييييييييييييييييييتنغ

  3. في ناحية الاخرى

    كان كل همها ذلك الموعد الذي تجهزت له بجمال ، كان في أعتقادها بأنه سيكون موعدا عاديا لا يخلو من الجمال

    عشاء في مطعم فاخر ، طعام فاخر ورقص على قطرات المطر ولكن ،

    أفكارها كلها تبعثرت عندما دخلا للمطعم ، هل هو مختلف ؟

    فقط طاولة فخمة واحدة تتوسط المكان الفارغ ، عازفين في كل مكان ، النادلين يستقبلونهم كالملوك

    نور:ما كل هذا ؟

    دونغهي : أنها ليلتنا

    أمسك بيدها لتلمس قدم كل منهما تك الأرضيه اللامعه ، وتقتصر نظراتهما على تلك الرسومات الباهضة والتشكيلات الراقيه

    كان يبتسم بثقة بينما هي تنظر بصدمه

    قام بتحريك الكرسي لتجلس به وهو توجه للجلوس أمامها

    دونغهي : هل أعجبك مكان ؟

    نور بصدمة : أنه رائع

    قام بتحريك يده بخفه في الهواء لتبداء نغمات موسيقى في تحليق عليهما و بحركه أخرى منه تحرك النادل مع من معه ليملئ

    تلك الطاولة الكبيرة بأشهى الماكولات.وهذا عاد اجممممممممممممممممممممممممممممممل مقططعععععععععععع روووووووووووووووووووووووووعة

  4. في الناحية الاخرى

    كانا قد أنتهيا من تناول الطعام ، مع الاحاديت الجانبية ، والضحكات الخجلة ، لم تتوقف الالحان موسيقية عن العزف لتغريه ويقف ويتوجه نحوها

    بنعومة لمس يدها يطلب منها أن تشاركه الرقص

    خطواتهم المتناسقة وقلوبهم المتحبة و أجسادهم المتلصقه نسيم المطر الدافئ يحيط بيهم

    قبل جبينها برقه وهمس لأذنها

    دونغهي : أحبك

    أبتعد عنها ما أن توقفت الموسيقى وفجاة أنظفت الاضواء

    نور : بواا ؟؟

    أبتسم لاتمسكها به فجاة ولكن ضوء الشموع المتجه نحوهما أبعدها ، وما أن أطفاءا الشموع حتى أضئت الأنوار مجددا

    النادل : أتمنى أن تكون هذه بداية سعيدة لكما

    أنحنت له وهي تشكره ، في تلك اللحظة سعادتها أرتسمت بوضوح على وجهها وقفت تقابل سبب كل هذا ودون شعور منها قبلت شفاتها بنعومة؟؟؟؟؟؟؟؟ اما هاااااااااااااااااااااااااااااااذ المقطع خقييييييييييييت وانا اقاره صار عندي انهيار عاطفي كككككككككككككككككككك

  5. البارت رائع
    والرواية قصتها جديدة وجميلة تهبل ورهيبة
    بانتظار البارت الجاي
    فااايتنغ

  6. اوني الرواية جميلللللةمراااااااااا والبارت روعةةةةةةة بس طول البارت السابع متى حينزل

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s