روايتي ^^لا استطيع ان احبك#9 والاخير

kyu_by_kiseuu-d585ik0

البارت الاخير

فتحت عيناها ببطئ ووهن ، ما أن أستقرت مقله عيناها على سقف الغرفة البيضاء حتى بدأت تعدل من جلستها

سام : اووو راسي ماالذي حدت ؟

بدأت عيناها في التجول حول تلك الغرفة الصغيرة ، كانت حقيبتها موضوعه بجانبها مع سترتها الجلديه بعشوائيه

سام : أين أنا ؟

ما كادت أن تنهي إستغرابها حتى دخلت الى الغرفه ، امراءة في أراذل العمر ، كان الزمان قد خاطى على ملامحها

الجدة: لقد أستيقظي

سام : مالذي حدث ؟

جلست بجانبها وهي تلمس وجه سام بعنايه

الجده : لقد رايتك تسقطين أمام متجري الصغير ، لقد كنت تعانين من حمى صغيرتي

سام : أه

الجده : هل تشعرين بتحسن ؟

سام : لا أعلم

كانت تلك أجابتها ” لا تعلم ” فهي لا تعلم أي ألم تشعر به ، هل الألم التي تشعر به هو ألم قلبها أم ألم جسدها

ذلك الشرود الذي أمتلكها

لمست قلبها بأناملها الضعيفه ، أنه يؤلمها ، يؤلمها وبشده

الجده : أرياحي قلبك قليلا صغيرتي

سام : اه ديه

اعدت وضع راسها على الوسادة ، برقه سقطت دمعة متمردة من عينها

في الناحية الأخرى

يومي : أين يمكن أن تكون ؟

سيرا : أهدئ قليلا أنهم يبحثون عنها

يومي : ماذا إذا حدث لها شي ؟

ليتوك : لقد بحثنا بالفعل في المستشفيات ومراكز الشرطى

يومي : أين يمكن أن تكون إذا ؟

ليتوك : توقفي عن القلق ، الجميع يبحث عنها ، سنجدها

مرا يومان على ذلك اليوم ، لم تعد فيهما سام للمنزل بل فضلت البقاء مع تلك الجده  ، كانت تجلس في هدوء

على أحد طاولات المتجر الخاص بالجده ، الضياع واضح على ملامحها ، توجهت نحوها الجده

الجده : تتذوقي بعضا من الدباوكي الذي أصنعه هيا

أبتسمت لها وهي تتناول في يدها عصي الأكل

سام : يبدوا لذيذ جدااا

بدأت في تناوله والجده تنظر لها

الجده : ألن تعودي لأصدقائك بعد

سام : اوو يبدوا بأنك بدات تشعرن بالانزعاج مني

الجده : تعلمين بأن هذا غير صحيح ، فقط أنا اشعر بالاسف عليهم ، أنهم بالتاكيد قلقون عليك

سام : لقد حجزت تذكرة للعودة لموطني ، لهكذا سأعود ف هدوء غدا

الجده : ألن تودعي أصدقائك ؟

توقفت عن الأكل ووضعت عصاي الأكل جانبا

سام بحزن : أنا لا أحتاج الى هذا أليس كذلك ؟! أنا فقط أحتاج للمغادرة في هدوء

سقطت من عينها دمعه متمرده عن جميع دموعها ، تلك الدمعه الأولى التي لا تستمع إبداا لتكشف عن حقيقه مشاعرنا

الجده : أنت تحتاجين له فقط

سام : وبشده ، ولكن ماذا عليا أن أفعل ؟

الجده : كل شي سيحدثه الحب ، لا تقلقي

في اليوم التالي ، كانت عازمة على الرحيل ولكن ليس قبل رؤيته للمرة الأخيرة ، كانت في وقت سابق قد أتصلت بيومي

لتخبرها بكل ما حدث معها ، لتثور عليها الأخرى وبقوة ولكن لتنهتي بتفهم صدببقتها

في ذلك اليوم المشؤوم كما دعته يومي ، كان الجميع ومن بينهم جيسي مجتمع في شقتها في لهفه لرؤيه من أشتاقوا لها ، في غضب لغيابها الغير مبرر

في تسأل عن مكان أقامتها ، في حيرة من تجمعهم

دخلت لشقه في خوف يرجف قلبها ، كان أول من استقبلها صديقها طفولي السيد البسيط ، حضنها بلهفه و لتنتقل من حضنه لحضن

القائد اللطيف ومنه لحضن سيرا ، أما يومي ما أن اقتربت منها سام حتى ابعدت يداها عنها بغضب ، ولم يكن من الأخيرة ألا الابتسام بوهن

قابلها كيونا بحضن دافئ ، عاتب ، مشتاق ، ومحتاج ، ولكنها تجاهلت كل هذه المشاعر ، ومن حضنه الى حضن سونغمين

وأما ذلك الصديق السمكه ، فقط كان أخر من نال الحضن ، ذلك الصديق الذي كان قلقلا عليها

أما صديقتها جيسي فقط كانت تنظر فقط لذلك الأجواء المتوترة ، ولم تتعب نفسها في أحتضان صديقتها الوحيده

دخلت الى غرفتها ، وبعد بضع دقائق خرجت بحقيبتها التي كانت يومي بالفعل جهزتها لها

كيونا : ماهذا ؟

دون أن تجيبه ركنت حقيبتها على الحائط و أتكئت هي عليها

سام : بيانيه على كل شي

ليتوك : ماكل هذا ؟

سام : في الحقيقه يا رفاق أنا هنا لوداعكم

دونغهي : وداع !!

سام : اه ساغادر لقد قمت بالفعل بالحجز

إنهيوك : متى موعد رحيلك ؟

نظرت الى ساعه معصمها

سام : ساعتان

إنهيوك بصدمه : ماذا ؟

ليتوك : هل هذا حقا الوداع ؟

سام : أعتقد ، أنا حقا شاكرة على كل شي ، على كل ذكريات الجيدة التي منحتموها لي

أقتربت لتحضن ليتوك

سام : شكرا لك حقا أيها القائد

ليتوك : سأشتاق لك

سام : أنا أيضا

أقتربت من يومي لتحضنها ولكنها دفعتها بعيدا لتمسكها سيرا وتحضنها

سيرا :لاباس ستتفهم كل شي

سام : انا اسفة
اتجهت نحوهم وبدات تحضنهم واحد تلو الأخر

سام : سد بسيط سأشتاق لك كثيرا

أنيهوك : ستكونين دائما مشكلتي المفضله

سام : دونغهي

دونغهي : هل ستتركني حقا ؟

سام : أنا اسفه

سونغمين : تعالي الى حضني

سام : شكرا لكل شي

سونغمين : ستتعذبان فقط

سام : الوقت كفيل بعلاج كل شي

ابتعدت عن سونغمين وهي تنظر لمن قابعه عيناه على الارض ، كان يحاول أن يفهم اي شي مما حدث ، لمست يده بلطف وهي تتجه نحو جيسي

سام : أعتني بنفسك

أمسكت حقيبتها

سام : سأغادر الأن

دونغهي : ساوصلك

سام : لاداعي ، سيارة الأجرة تنتظر في الأسفل الى اللقاء

~ الى اللقاء ~

أمام نهر الهان

كانت تقف تضم يديها معا ، أما الأخرى فتلهث في مكانها

سام : مالذي حدث ؟

جيسي : وصلتي

سام : هل أنت بخير ؟

جيسي : انيا هل أنت بخير ؟

سام : مالذي تقصدينه ؟

جيسي : هل قلبك بخير ؟

سام : ماذا ؟

جيسي : أنا اسئلك ايتها الغبية إذا كان قلبك بخير

سام : لماذا جعلتني أعود ؟ هل تعلمين بأن طائرتي قد غادرت ؟

جيسي : لست أنا من أعادك بل حبك لي

سام : غبيه

جيسي : متهورة

ضخكتا كلتهما  بقوة وهما يجلسا بتعب أمام النهر ،  وفجاة أصبحت الدموع ترافق ضحكاتهما

جيسي : كان ذلك وشيكا ، أن تخسري الشخص الذي يحبك أليس كذلك ؟

سام : ألا تعتقدي بأني خسرته بالفعل

ضربتها رأسها بقوة

جيسي : بابو ، أنه ينتظرك بالتاكيد

سام : ينتظرني !!

في منزل السوجو

كانت تركض طوال الطريق حتى وصلت لشقتهم

سام : سونغمين

سونغمين : عدي بسرعه أنه في غرفته

أتجهت مسرعه الى غرفه ، وقفت بهدؤء تستعيد أنفاسها ، أما هو فقط كان شارد الذهن ، شارد الروح

لا يلبت جسده أن يتحرك بضع خطوات من مكانه ، يتحرك كجثه فجاءها الموت

أقتربت منه وهي يرتب حقيبته ، لتحتضن ظهره الدافي

في تلك اللحظة ، عادت الحياه لتلك الجثه ، غادر الموت ذلك الجسد وعادت نبضات قلبه لصدى

ألتف بسرعه ليصدق ما شعر به

كيونا : لقد عدي لي

هزت له برأسها موافقه له

أمسك وجهها بيديه

كيونا : عدي لي

سام : أجل

حضنها بقوة كادت أن تفجرها بين يديه

كيونا : أعتقد بأني فقدك للأبد

سام : انا أسفه

ابتعد عنها وهو ينظر لعيناها بغضب

كيونا : سأجعلك تتأسفين حقا

سام : ماذا ؟

أقترب منها وهو يعصر جسدها بين يديه ، اقترب حتى أطبق على شفاتها ، بدون وعي منها ، لفت ذراعيها حول رقبته لتشاركه تلك القبله

خارج الغرفه

دونغهي : مالذي تفعله ؟

أنهيوك : اش اش تعال وأنظر

كان يراقب العشاقان من فتحة الباب ليشاركه صديقه فضوله

دونغهي بصدمه : سام عادت

أنهيوك : هه أجل

أقترب منهما من خلف وليمسك باذن كل واحد منهم

دونغهي : اه اه اباا

انهيوك : سونغمين هيونغ اه اه

سونغمين : لماذا تتجسسان ؟

أبعدهما من مكانهما وأغلق الباب في هدوء

لتكون تلك هي نهاية حب طالت بالفراق

~النهاية ~

Advertisements

16 تعليقات على “روايتي ^^لا استطيع ان احبك#9 والاخير

  1. واااااااااااااااو اوني نهاية رائعة خطيرة بتجنن
    انا بحييكي على افكارك وعلى روايتك الناجحة
    نان شوممممال نومو نومو نومو شواه
    #فايتنغ

  2. واوووووووو رح ابكي شو هاااااد نهايه بتجننن كوماواااا عنجد كوماوااا. هههههههه شكلي رجعتلي الرومنس وبقوه ههههه اخ مااعرف شو اكتب بجد اتحمست…… 😍❤❤❤❤❤❤

  3. رواية رائعة أحببتها كثيرا و نهايتها روعة و وصفك للأحداث يجنن يجعل القارئ يعيش مع الشخصيات .
    كمساهمنيدا أوني على هالرواية الجميلة تجنن !

  4. اهههههههههه رواية رائعة كثير تاثرة و اندمجت معاها لحظات ابكي و لحظات اضحك …..يا لك من كاتبة رائعة….فايتنك كملي ابداعاتك في كتابة الروايات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s